المجلس الوزاري للاقتصاد يقرر رفع سعر الحنطة المسوقة الى 725 الف دينار للطن

اجنادين نيوز / ANN

اعلن وزير التجارة علاء الجبوري، اليوم الاثنين، اتخاذ المجلس الوزاري للاقتصاد اجراءات عاجلة لتأمين خزين استراتيجي من الحنطة ودعم البطاقة التموينية في العراق.

وقال الجبوري ان “المجلس الوزاري للاقتصاد عقد اجتماعاً طارئا، لمناقشة التطورات التي شهدها العالم وارتفاع اسعار المواد الغذائية عالميا، نتيجة الازمة الروسية- الاوكرانية واتخذ عدة قرارات لتأمين خزين استراتيجي من الحنطة الى العراق”.

اضاف، ان “المجلس الوزاري للاقتصاد قرر اجراءات عاجلة لدعم البطاقة التموينية وزيادة اسعار الحنطة المسوقة من المزارعين والفلاحين للموسم التسويقي المقبل الى 725 الف دينار للطن”.

واشار، الى ان “المجلس قرر ايضا دفع مستحقات الفلاحين والمزارعين لمحصول الحنطة للعام 2021 خلال 10 ايام وتسليم مستحقات الفلاحين المسوقين لمحصول الحنطة خلال العام المقبل في فترة اقصاها مطلع حزيران المقبل”.

ولفت، الى “موافقة المجلس على دعم وزارة التجارة لتهيئة خزين استراتيجي بشراء 3 ملايين طن من الحنطة المستوردة وتخصيص 100 مليون دولار لشراء الحنطة بشكل عاجل”.

وشدد الجبوري، على ان “الوزارة لديها خطة لتحقيق الأمن الغذائي للمواطنين ومواجهة الارتفاع العالمي للمواد الغذائية الذي فرضته الازمة الاخيرة بين روسيا واوكرانيا التان تسيطران على ثلث الصادرات للعالم من الحنطة والزيت والذرة”.

وأكد، ان “المجلس الوزاري للاقتصاد رفع قرارات اجتماع اليوم الى مجلس الوزراء للتصويت عليها في الجلسة المقبلة”، لافتاً الى انه “لا يوجد ازمة بتوفير المواد الغذائية وماجرى في الاسواق من ارتفاع بالاسعار هو ازمة مصطنعة من قبل بعض التجار ضعاف النفوس والذين احتكروا المواد لخلق ازمة”.

وطمأن الوزير الجبوري المواطنين، ان “الوزارة باشرت بتجهيز مفردات الوجبة الرمضانية للسلة الغذائية وهناك وجبة اخرى سيتم توزيعها قبل حلول شهر رمضان المبارك والفرق الرقابية التابعة لدائرة الرقابة التجارية والمالية تراقب اسعار السوق بالتعاون مع الجريمة المنظمة والامن الوطني من خلال جولات ميدانية مستمرة وستتخذ الاجراءات القانونية بحق التجار المحتكرين وضعاف النفوس”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى