شي يقدم التهاني لجميع الصينيين بمناسبة عيد الربيع

اجنادين نيوز / ANN

بكين 8 فبراير 2024 (مجلة الصين اليوم – شينخوا – الشبكة العربية الإخبارية الرئيسة)

قدم الرئيس الصيني شي جين بينغ، نيابة عن اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ومجلس الدولة الصيني، التهاني بمناسبة عيد الربيع لجميع الصينيين اليوم (الخميس)، خلال حفل استقبال في بكين.

وألقى شي، وهو أيضا الأمين العام للجنة المركزية للحزب ورئيس اللجنة العسكرية المركزية، كلمة أمام التجمع في قاعة الشعب الكبرى، هنأ خلالها الشعب الصيني بجميع مجموعاته القومية والأهالي في هونغ كونغ وماكاو وتايوان والصينيين في الخارج.

قال شي إن (عام الأرنب) المنتهي كان بداية التنفيذ الكامل للمبادئ التوجيهية للمؤتمر الوطني الـ20 للحزب على جميع الجبهات، مشيرا إلى أن البلاد واجهت بيئة دولية معقدة بشكل استثنائي ومهام شاقة للإصلاح والتنمية والحفاظ على الاستقرار.

وأوضح بقوله: “جمعنا القوة من التحديث صيني النمط، وأخذنا في الاعتبار الضرورات المحلية والدولية، وتغلبنا على العديد من الصعوبات والتحديات، وأحرزنا تقدما قويا في رحلة جديدة نحو بناء الصين لتصبح دولة اشتراكية حديثة على نحو شامل”.

وترأس لي تشيانغ حفل الاستقبال، كما شهدت الفعاليات حضور تشاو له جي ووانغ هو نينغ وتساي تشي ودينغ شيويه شيانغ ولي شي وهان تشنغ.

وقال شي إنه خلال العام الماضي، التزمت الصين بالمبدأ العام المتمثل في السعي لتحقيق التقدم مع الحفاظ على الاستقرار، وتعززت التعافي الاقتصادي.

وفي معرض سرده للتقدم الذي حققته الصين، قال شي إن إجمالي إنتاج الحبوب في البلاد وصل إلى مستوى مرتفع جديد، وظل التوظيف والأسعار على نحو مستقر بشكل عام، كما تحققت اختراقات في الابتكار العلمي والتكنولوجي.

وقال إن الإصلاح والانفتاح واصلا التعمق في الصين، وجرى الانتهاء بشكل أساسي من جولة جديدة من إصلاح مؤسسات الحزب والدولة، وواصلت البيئة الإيكولوجية للبلاد في التحسن، واتُّخذت خطوات جديدة بشأن تحديث الدفاع الوطني والقوات المسلحة.

كما أشاد شي بالجهود المتعمقة لممارسة حوكمة ذاتية كاملة وصارمة للحزب ولمكافحة الفساد.

وقال إنه من خلال وضع الشعب في المقام الأول، عملت السلطات بجد لمعالجة الصعوبات والمشكلات الملحّة التي شغلت الشعب أكثر من غيرها، وبُذلت جهود شاملة في الاستجابة للكوارث الطبيعية ودفع التعافي وإعادة الإعمار فيما بعد الكوارث، وبالتالي الحفاظ على الاستقرار الاجتماعي الشامل.

وأوضح شي قائلا: “إننا ندعم بنشاط هونغ كونغ وماكاو في الاندماج بشكل أفضل في الوضع الشامل للتنمية الوطنية، ونعارض بشدة الأعمال الانفصالية الساعية لما يسمى ‘استقلال تايوان’ ونعارض تدخل القوى الخارجية، وندافع بكل قوة عن سيادة بلادنا وأمنها ومصالحها التنموية”.

وفي معرض إشادته بجهود الصين القوية في دفع دبلوماسية الدولة الكبيرة ذات الخصائص الصينية، قال شي إن البلاد أضافت يقينا وطاقة إيجابية إلى عالم يتسم بالتغير والاضطراب.

وأوضح شي أنه بالنظر للوراء إلى كل العمل الشاق الذي بُذل خلال العام الماضي، فقد أدركنا بعمق أن بناء دولة قوية وتحقيق تجديد الشباب الوطني العظيم للأمة الصينية على جميع الجبهات من خلال مسار تحديث صيني النمط، هذا ليس فقط طريقا مشرقا يتعين على الشعب الصيني اتباعه لتحقيق حياة أفضل وسعيدة، ولكنه أيضا مسار عادل لتعزيز السلام والتنمية على الصعيد العالمي.

وأشار شي إلى أن عام 2024 يوافق الذكرى الـ75 لتأسيس جمهورية الصين الشعبية، ويُعد عاما رئيسيا لتحقيق أهداف ومهام الخطة الخمسية الـ14 (2021-2025).

وشدد على ضرورة الالتزام بالاتجاه العام للعمل الذي يسعى نحو تحقيق تقدم مع الحفاظ على الاستقرار، وتعزيز الحيوية الاقتصادية بشكل فعال، ودرء المخاطر وحلها، وتحسين التوقعات الاجتماعية، وترسيخ الاتجاه الإيجابي للتعافي الاقتصادي وتعزيز هذا الاتجاه، ومواصلة تحسين حياة الشعب ورفاهيته، وكذلك الحفاظ على تناغم واستقرار شاملين على الصعيد الاجتماعي.

وفي معرض تأكيده على الحاجة إلى تعميق الإصلاح في جميع المجالات، دعا شي إلى ضرورة بذل جهود لتشجيع ريادة الأعمال والإبداع بين جميع أفراد المجتمع، ما يضخ زخما كبيرا في التحديث صيني النمط.

وأشار إلى أن التنين، باعتباره طوطم الأمة الصينية، يعتبر قويا وشجاعا ومحبا للخير.

وشدد شي على أن التنين يجسد روح السعي المتواصل لتحسين الذات والعمل الجاد ومشروع الأمة الصينية على مدار 5000 عام، ويظهر تصميم وتطلعات مئات الملايين من الشعب الصيني لبناء الصين لتصبح دولة قوية وتحقيق تجديد الشباب الوطني للأمة الصينية.

وأعرب عن أمله في أن يكون الشعب الصيني بأكمله رائدا في عام التنين، وأن يمضى قدما بجهد وتفاني كبيرين، ما يكتب بشكل جماعي فصلا جديدا في دفع التحديث صيني النمط.

ويوافق عيد الربيع هذا العام، أو العام القمري الصيني الجديد، يوم 10 فبراير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى